منتدى الدفاع المغاربي- Forum de défense du Maghreb


 
الرئيسيةالرئيسية  قوانين المنتدىقوانين المنتدى  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 في دراسة روسية على دول الشرق الأوسط"تضمنة بعض الصفقات الجزائرية"

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبد المجيد*SU-30
قائـــــــــــــــد الــــــقـــــوات الجـــــــويـــــة
قائـــــــــــــــد الــــــقـــــوات  الجـــــــويـــــة


ذكر
عدد المساهمات : 62
معدل النشاط : 7
تاريخ الميلاد : 17/08/1996
التسجيل : 24/06/2012
العمر : 22
الموقع : الجنوب الشرقي
المزاج : هادئ ولكن *دون إزعاج*

مُساهمةموضوع: في دراسة روسية على دول الشرق الأوسط"تضمنة بعض الصفقات الجزائرية"   الإثنين يونيو 25, 2012 2:43 pm


هاذ المقال من تلك الدراسة يتضمن صفقات جزائرية

""
على العلاقات العسكرية التقنية مع الدول الأجنبية، الجزائر


القيادة
الجزائرية على علم بشكل واضح للقوى الوطنية متخلفة غير الحكومية المسلحة
في مستوى متطلبات العصر الحديث، وخصوصا في المجال العسكري التقني، وبوصفها
القيادة والسيطرة، وتبذل جهودا كبيرة لزيادة القدرات العسكرية أندرو، وخلق
جيش قوي وفعال وفنيا مجهزة تجهيزا جيدا. منذ منتصف 2000s. وقد
اتخذت الجزائر خطوات واسعة لتحل محل وتطوير المعدات العسكرية التي عفا
عليها الزمن وردت عن الخدمة من الجيش الوطني الشعبي (NPA) في 1970s و
1980s. بادئ ذي بدء، نحن نتحدث عن الطائرات والمركبات المدرعة، وهيكل السفينة البحرية،. وقد تم إيلاء المزيد من الاهتمام لقوات الدفاع الجوي والقيادة ومرافق مراقبة. في
هذه الحالة عدم وجود قاعدة العلمية والفنية اللازمة، وصناعة عسكرية متطورة
يضع الجزائر في الاعتماد على المدى الطويل على الإمدادات الخارجية من
الأسلحة والمعدات العسكرية (وبريتيش تيليكوم)، وأسباب التطور السريع
للعلاقات العسكري التقني مع الدول الأجنبية.


في السنوات الأخيرة كانت هناك زيادة حادة في ميناء جزائري ايم حرب. في 2007-2011. وصلت قيمته 4524000000 دولار (في 2003-2006 -. حوالي 1.54 مليار دولار). حافظة أوامر عسكرية جديدة في 2007-2010. بلغ 7582000000 دولار. بلد يأخذ بثقة المرتبة الأولى في المغرب العربي على المشتريات العسكرية في الخارج.


ونظرا
لأنه حتى الآن يتم تمثيل معظم الأسلحة من الجيش الجزائري من قبل الاتحاد
السوفيتي (الروسي)، بلدنا لا تزال تحتل مكانة رائدة في السوق العسكرية،
واندريه، ولها هنا احتمالات جيدة للمستقبل. في روسيا، 2003-2010. تم شراء منتجات عسكرية لحوالي 4704000000 دولار (76.7٪ من حصة السوق)، بما في ذلك في 2007-2010. - 3.6 مليار دولار. تطوير مجموعة من أوامر الجزائري في روسيا في عام 2003-2010. وصلت إلى 6120000000 دولار (80.88٪ من حصة السوق).


وقعت
الجزائر وروسيا على أكبر مجموعة من الاتفاقات لتوريد أنواع مختلفة من
الأسلحة (نحو 7.5 مليار دولار)، في عام 2006 وقد تم بالفعل معظم الولادات
في إطار هذه الاتفاقات أو القيام به هو في المراحل النهائية من التنفيذ. وهكذا،
تسلمت القوات الجوية الجزائرية 28 مقاتلة متعددة الوظائف سو 30MKA و 16
طائرة تدريب من طراز ياك 130. (الجزائر أصبحت أول زبون أجنبي لهذا النوع من
الطائرات) تلقى الجيش لخدمة 185 T-90S الدبابات. وبالإضافة إلى ذلك، بمساعدة روسية في المؤسسات الجزائرية تم تحديث 250 T-72S و 200 BMP-2، التي هي مجهزة المضادة للدبابات "قرنة-E". قوات الدفاع الجوي لديها كتيبة من S-2-300PMU. في أحواض بناء السفن الروسية لأندرو بنيت البحرية غواصتين 636 وأصلحت مع التحديث الجزئي من أربع طرادات، الخ، الخ 1159T 1234E. شريطة نقله إلى جميع أنواع الأسلحة روسيا زودت الذخيرة، وتدريب الموظفين.


في
عام 2010 وقعت روسيا عقدا لتوريد الجزائر إلى الحزب الجديد من 16 متعددة
المهام 30MKA سو و 38 صاروخ مضاد للطائرات و مدفع نظم (ZRPK) "ودرع-1C" (من
قبل انها كانت على وشك شراء ZRPK "تونغوسكا)، و في عام 2011 المدينة - عقدا لتوريد 120 اخرين T-90S الدبابات. وبالإضافة إلى ذلك، سيتم ترقية المعين من قبل جيش الشعب الجديد في سلاح الجو سو-30. ومن المتوقع نقل من الدرجة الثانية من S-2-30PMU. أثار
الجانب الجزائري في مسألة روسيا قبل نقل التكنولوجيا، فضلا عن إقامة
مشروعات مشتركة لانتاج ما لا يقل عن قطع الغيار للمعدات تسليمها سابقا. لدراسة هذه القضايا "، وهي مجموعة تعمل تحت رعاية دائرة الاتحادية للتعاون العسكري التقني".


في
الولادات المستقبلية لطائرات الهليكوبتر القتالية الروسية الجزائر من طراز
Mi-28 و كا 52، SAM-نوع "الكتاب"، كورفيت نوع "النمر" (مشروع 20382). في هذه المسألة على الاستحواذ على 35 ميغ وسوخوي 35.


إدارة
الوقت الراهن تتمسك الجزائر في مجال التعاون العسكري التقني لسياسة تنويع
مصادر الحصول على والعتاد، ومعظمهم من الدول الأوروبية. وبالتالي، توسيع العلاقات مع المانيا وايطاليا والمملكة المتحدة. الصعوبات في تطوير التعاون العسكري التقني مع فرنسا، والتي ترتبط مع توريد الأسلحة إلى هذا البلد المجاور للمغرب. وبالإضافة
إلى ذلك، في الوقت الحاضر، أندرو تدعم العلاقات العسكرية مع الصين،
وأوكرانيا، وجمهورية التشيك وسلوفاكيا والمانيا واسبانيا والبرازيل وبعض
الدول الأخرى.


وكانت
ايطاليا في الفترة من 2003 إلى عام 2010 مصدر في المرتبة الثانية بعد
الإنتاج العسكري الروسي في الجزائر، ووضع في هذا البلد والعتاد الى مبلغ
760 مليون دولار (12.4٪ من حصة السوق). المركز الثالث في الفترة التي تحتلها المملكة المتحدة: 330 مليون دولار (5.4٪ من حصة السوق). البلدين
كما جرت الثاني والثالث في محفظة الأوامر العسكرية الجزائرية في 2003-2010
ايطاليا - 760 مليون دولار (5.4٪ من حصة السوق)، والمملكة المتحدة 280
مليون دولار (3.7٪ من حصة السوق). في عام 2010، والجزائر في إيطاليا أمر 30 على الهليكوبترات المتعددة الأدوار. بموجب
العقد الذي تم توقيعه في عام 2011، وإيطاليا بناء على قفص الاتهام برمائية
أندريه البحرية للسفن من طائرات الهليكوبتر، التي ينبغي أن تبدأ عملياتها
في عام 2015 في ايطاليا، وضباط مدربين من القوات الخاصة وأجهزة الاستخبارات
الجزائرية. وقد أنشئت بين البورصتين من معلومات عن أنشطة المنظمات المتطرفة. الشركة البريطانية "اجوستا / يستلاند" في عام 2009 وقعت عقدا لتزويد قوات الأمن أندريه 100 طائرة هليكوبتر من مختلف الأنواع. وتقدر قيمة الصفقة بنحو 5 مليارات دولار. وسيتم إنشاء بعض من هذه الآلات لجمع في مشروع مشترك في الجزائر.


في السنوات الأخيرة على نحو متزايد النامية العسكري التقني العلاقات مع الجزائر، وألمانيا. في
عام 2011 وقع البلدان اتفاقا لمدة 10 سنوات، والتي تنص على تسليم الأسلحة
الألمانية والمعدات العسكرية والمعدات والإمدادات، وكذلك إنشاء المرافق
العسكرية المختلفة لتصل إلى 10 مليار يورو. في
عام 2012 وقعت الشركة الألمانية "تيسن كروب،،" على عقد بقيمة 2.7 مليار
يورو لبناء فرقاطتين MEKO نوع A-200 مع خيار لبناء اثنين من أكثر السفن. وسيتم أيضا الجزائري البحرية أن يساعده في تدريب أطقم فرقاطات والبنية التحتية للصيانة والترميم. في ألمانيا، شراء 54 متعددة الأغراض المركبات المدرعة، "فوكس-2"، وإيصالها سوف تستمر. ومن المقرر أن تنظم الجمعية من هذه الآلات في الجزائر.


منذ وقعت الصين عقدا لبناء ثلاثة طرادات. وتؤيد الصين أيضا إنشاء صناعة اندريه الأهداف العسكرية. تم تأسيس التعاون في هذا المجال مع فرنسا وأوكرانيا. في أحواض بناء السفن البحرية الفرنسية لبنيت أندرو 21 زورق دورية FPB-98. في فرنسا اجراء تدريبات بحرية مشتركة. في EDAC المجموعة الاوروبية ومن المقرر أن تحصل على طرف من طائرات النقل العسكرية C-295. ويفترض في الخارج للحصول على الطائرات بدون طيار حزب جديد، والنقل والمروحيات القتالية وغواصتين وزوارق اثنين.


تنشيط العلاقات العسكرية مع الولايات المتحدة. وترسل الجنود الجزائريين للدراسة في أميركا. بين القوات البحرية للدولتين لديها برنامج "التبادلات والتعاون." تأمل الجزائر للحصول على مساعدة الولايات المتحدة في إعادة تنظيم جيش الشعب الجديد في جيش محترف بالكامل. تعيين الولايات المتحدة لمحاربة مقاتلي أندريه ليلة نظارات للرؤية الاسلامية والصور من القمر الصناعي. أفريقيا
قيادة القوات الامريكية المشاركة في وضع برامج تدريبية للجيش الشعب الجديد
من الأفراد العسكريين لمكافحة الجماعات الإرهابية. يتبادل الطرفان المعلومات عن أنشطة المنظمات الإرهابية. الجزائر
هو مشارك منتظم في تدريبات لمكافحة الارهاب "Flintlok" ان الولايات
المتحدة منذ عام 2005، التي أجريت من قبل جيوش المغرب العربي والساحل. وكانت المساعدات العسكرية الأميركية لأندريه 2010 950 ألف دولار. ومع
ذلك، في الجزائر نعتقد أن التعاون الواسع النطاق مع الولايات المتحدة في
الحرب ضد الإرهاب لا يعني أن الأميركيين يمكن الحصول على قاعدة عسكرية
دائمة في البلاد. ليس حتى يذهب عن شراء كميات كبيرة الجزائر الأسلحة الأميركية.


توسيع الاتصالات مع الجزائر حلف شمال الاطلسي. عدم وجود تعاون في مجال مكافحة الإرهاب. الخبراء المشاركين في هذا التحالف على وضع برامج لتحديث الشمس الجزائري الجزائري
البحارة والطيارين الذين يشاركون بانتظام في مناورات مشتركة مع القوات
البحرية والجوية للدول الأعضاء في حلف الناتو في البحر الأبيض المتوسط. في الموانئ أندريه جعل بانتظام زيارات سفن لحلف شمال الاطلسي. ويتم تدريب الجنود في جيش الشعب الجديد من دول حلف شمال الاطلسي. في
الوقت نفسه في عام 2011 خلال عملية التحالف العسكري الغربي لقلب نظام
الحكم من الزعيم الليبي معمر القذافي، ورفض الجزائر السماح للطائرات حلف
شمال الاطلسي والطائرات بدون طيار لاستخدام مجالها الجوي لتسيير العمليات
القتالية في ليبيا.


في مجال مكافحة الإرهاب، أنشأت المؤسسة العسكرية الجزائرية على التعاون مع جيوش موريتانيا ومالي والنيجر. أندري كما ساعدت في السنوات الأخيرة، والمساعدات العسكرية إلى مالي، البلد توريد الأسلحة والذخيرة أحد.


بداية""

وجدة هاذ الرابط في منتدى آخر و قمة بترجمته و نقلته إليكم لأضعه بين أيديكم



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد .ق
زعيم المنتدى
زعيم المنتدى
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 106
معدل النشاط : 4
التسجيل : 18/05/2012
المزاج : محبط

مُساهمةموضوع: رد: في دراسة روسية على دول الشرق الأوسط"تضمنة بعض الصفقات الجزائرية"   الثلاثاء يونيو 26, 2012 2:40 am

الجزائر ستبقى تعبد الاسلحة الروسية في حين ان دولا مثل الهند واندونيسيا باشروا في تطوير الصناعة العسكرية وتوريدها الى الخارج مع اننا نعرف السلاح الروسي جيدا وحقيقته في الميدان انه لايساوي شيءا امام السلاح الغربي

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبد المجيد*SU-30
قائـــــــــــــــد الــــــقـــــوات الجـــــــويـــــة
قائـــــــــــــــد الــــــقـــــوات  الجـــــــويـــــة


ذكر
عدد المساهمات : 62
معدل النشاط : 7
تاريخ الميلاد : 17/08/1996
التسجيل : 24/06/2012
العمر : 22
الموقع : الجنوب الشرقي
المزاج : هادئ ولكن *دون إزعاج*

مُساهمةموضوع: رد: في دراسة روسية على دول الشرق الأوسط"تضمنة بعض الصفقات الجزائرية"   الثلاثاء يونيو 26, 2012 8:03 am

قائد القوات الخاصة كتب:
الجزائر ستبقى تعبد الاسلحة الروسية في حين ان دولا مثل الهند واندونيسيا باشروا في تطوير الصناعة العسكرية وتوريدها الى الخارج مع اننا نعرف السلاح الروسي جيدا وحقيقته في الميدان انه لايساوي شيءا امام السلاح الغربي

لا أتفق معك
فالهند هي أكبر مستورد سلاح في العالم ثم أن ما تصنعه "ليس إلا نقل صفقات مثلما نفعل الآن" و لا كن لا يكفيها لتعويض ماتشتريه من السلاح
إلى أنها بدئة في الصناعة الحربية متؤخرة و هي تريد أن تستدرك ما فتها
Cool
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد .ق
زعيم المنتدى
زعيم المنتدى
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 106
معدل النشاط : 4
التسجيل : 18/05/2012
المزاج : محبط

مُساهمةموضوع: رد: في دراسة روسية على دول الشرق الأوسط"تضمنة بعض الصفقات الجزائرية"   الثلاثاء يونيو 26, 2012 12:28 pm

للهند تعداد سكاني كبير ومساحة جغرافية كبيرة اي مجال بري وجوي وبحري كبير يتطلب قوة كبيرة للحفاظ عليه اي ان
الاستيراد من الخارج +التصنييع المحلي =يساعد في الحفاظ على امن الدولة ولاتنسى يا اخي مجيد بان للهند اقتصاد متطور على عكس الجزائر فهي لا تتاثر عند الاستيراد من الخارج فتعوضها محليا
ملاحظة ساحاول القيام بموضوع في هذا الشان+++

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
في دراسة روسية على دول الشرق الأوسط"تضمنة بعض الصفقات الجزائرية"
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الدفاع المغاربي- Forum de défense du Maghreb :: الأقســـام العسكريـــة :: الصفقات العسكرية-
انتقل الى: